اجتمع عضوا المجلس الرئاسي “عبد الله اللافي” و”موسى الكوني” صباح اليوم الأحد 13 يونيو ، مع نقيب أطباء ليبيا “د.محمد الغوج”، والنقيب العام لطب الأسنان “د.عدنان مروان”، وقد تم الاجتماع بحضور النائب بمجلس النواب “أيمن سيف النصر” و”د.محمد المشري” ، وفقًا لما أعلنه المجلس الرئاسي الليبي .

اقرأ المزيد : بيان النقابات العامة الطبية والطبية المساعدة بشأن الإعلان عن بدء الإضراب الجزئي

اقرأ المزيد : النقابات العامة الطبية والطبية المساعدة تصدر بيانها رقم (2) بشأن تصعيد الاضراب الجزئي

وبحث الاجتماع المشاكل والصعوبات التي تعيق عمل الطبيب، وعدم تمكنه من أداء مهامه، بسبب نقص الإمكانيات، الأمر الذي أدى لتدني مستوى الخدمات، كما تم استعراض النجاحات التي حققها الطبيب الليبي بتواجده في المستشفيات الميدانية، وتلبيته لنداء الواجب الانساني للعمل في مراكز العزل لانقاذ الحياة المصابين بفيروس” كروونا”، واستشهاد قرابة (50) عنصر طبي.

اقرأ المزيد : “د.طارق شحيمة” نائب نقيب أطباء ليبيا : لهذه الأسباب قررنا الإضراب الجزئي .. ومع هجرة الأطباء واهمال الحكومة سينهار القطاع الصحي .. (1)

اقرأ المزيد : “د.طارق شحيمة” نائب نقيب أطباء ليبيا : لهذه الأسباب قررنا الإضراب الجزئي .. ومع هجرة الأطباء وإهمال الحكومة سينهار القطاع الصحي .. (2)

وطالب نقيب أطباء ليبيا، والنقيب العام لطب الأسنان، الجهات ذات العلاقة النظر في أوضاع الكوادر الطبية، حتى تتمكن من توفير أعلى مستوى من الرعاية الطبية للمواطنين.

بدورهما ثمن عضوا المجلس الرئاسي، دور النقابات في إيصال صوت منتسبيها، وفي الدفاع عن حقوقهم، وأكدا تقدير المجلس الرئاسي لنقابة الأطباء التي طالبت بحقوق أعضائها بطريقة حضارية، من خلال التواصل مع الجهات ذات العلاقة ، وطالبوهم بفتح قنوات التواصل مع رئاسة الحكومة، ووزارتي الصحة والمالية ووضعهم في صورة مطالب العاملين بالقطاع.