اجتمع وزير الداخلية عميد “خالد مازن” ، صباح اليوم الخميس 10 يونيو ، بديوان الوزارة بطرابلس بوكيل وزارة الداخلية للشؤون الفنية “فرج اقعيم العبدلي”.

وبحصب ما أعلنته وزارة الداخلية الليبية ، تم خلال الاجتماع مناقشة الأوضاع الأمنية بالمنطقة الشرقية والجهود التي تبذلها مديريات الأمن والأجهزة الأمنية في حفظ الأمن والوقوف على المشاكل والعراقيل التي تواجه سير العمل الأمني وإيجاد الحلول لها، وكذلك مناقشة عدة مواضيع أمنية أخرى تهم الشأن الداخلي لوزارة الداخلية وتذليل كافة الصعوبات التي تعترض سير العمل لبعض أعضاء هيئة الشرطة والمكونات التابعة للوزارة بالمنطقة الشرقية .

كما تم خلال الاجتماع التأكيد على أن وزارة الداخلية بعيدة كل البعد عن التجاذبات السياسية وبأن رجال الشرطة والأمن في كافة ربوع ليبيا أوكلت لهم مهام حفظ الأمن والمحافظة على أمن وسلامة المواطنين ومحاربة كافة أشكال الجريمة ، وهذا لا يأتي إلا من خلال تظافر كافة الجهود الأمنية وتوحيد الصف من أجل فرض الأمن في كافة ربوع الوطن .

واستمع الوزير لشروحات وافية من الوكيل حول سير العمل الأمني بالمنطقة والجهود التي بذلت ولازالت تبذل من أجل الارتقاء بمستوي العمل الأمني بما يخدم المصلحة العامة للوطن والمواطن .