حلت بعثة اقتصادية تونسية رفيعة المستوى تضم سيّدات ورجال أعمال، السبت 22 مايو، بمطار معتيقة الدولي للمشاركة في أوّل معرض اقتصادي ليبي تونسي تحتضنه طرابلس من 23 الى 26 مايو الجاري .

وتوافد على لييبا ، في اطار ما يمكن ان يطلق عليه هبّة اقتصادية تونسية، أكثر من 500 رجل وسيدة أعمال عبر 3 رحلات جوية الى جانب 700 رجال اعمال دخلوا طرابلس عبر المعابر الحدودية ، في وقت فيه يزور فيه طرابلس وفد حكومي رفيع المستوى.

ويسعى رجال الاعمال التونسيين، من خلال المشاركة في هذا المعرض الذي ينعقد تحت شعار “منتدى التوأمة الاقتصادي نحو إفريقيا”، الى مزيد دعم العلاقات الاقتصادية بين البلدين واعادة التموقع في السوق الليبية، التي تشهد انتعاشا بعد التوصل الى تسوية بين الفرقاء السياسيين.

وينتظم المعرض بالشراكة بين مجلس الأعمال التونسي الإفريقي والاتحاد العام لغرف التجارة والصناعة والزراعة بطرابلس ومركز النهوض بالصادرات الليبي، في وقت استأنفت فيه الخطوط الجوية التونسية الرحلات على خط تونس- طرابلس، لتكون اول ناقلة تعيد فتح خطها التجاري في ليبيا.

ويهدف المعرض، وفق مجلس الاعمال التونسي الافريقي، الى توطيد الشراكة بين الفاعلين الاقتصاديين بالبلدين والعمل على بلورة توجه مشترك نحو إفريقيا جنوب الصحراء ولتكون تونس وليبيا بوابة لعديد الدول في أوروبا وآسيا وأمريكا المهتمة بالسوق الإفريقية.

ويعد المعرض الليبي التونسي فرصة كذلك للفاعلين الاقتصاديين من تونس وليبيا لإعادة التمركز والرفع من نسق المبادلات والاستثمارات بين البلدين وتوحيد الجهود للاتجاه نحو إفريقيا.

وتأتي التظاهرة بعد سلسلة أنشطة قام بها مجلس الأعمال التونسي الإفريقي من أهمها تنظيم الدورة الثالثة للمنتدى الاقتصادي التونسي الليبي بمدينة صفاقس يوم 11 مارس 2021 بمشاركة اكثر من 200 رجل اعمال تونسي و100 رجل اعمال ليبي.

وشهد المنتدى حضور عدد هام من المسؤولين الليبيين لاسيما وزير الزراعة والثروة الحيوانية والبحرية ووزير العمل والتأهيل، بالإضافة إلى ثلة من الإطارات العليا من مختلف الوزارات والأجهزة و الهياكل الحكومية الليبيّة وغرف التجارة الى جانب مشاركة أكثر من 120 امرأة و رجل اعمال من مختلف القطاعات.

ويدعم حضور رجال الاعمال التونسيين الى طرابلس، زيارة لوفد حكومي رفيع المستوى يترأسه رئيس الحكومة، هشام مشيشي، بدعوة من رئيس حكومة الوحدة الوطنية عبد الحميد الدبيبة.

ويرافق مشيشي خلال الزيارة التي تجري يومي 22 و23 مايو الجاري ، محافظ البنك المركزي، مروان العباسي، والأمين العام لاتحاد العام التونسي للشغل، نور الدين الطبوبي، ورئيس الاتحاد التونسي للصناعة والتجارة والصناعات التقليدية، سمير ماجول، ورئيس الاتحاد التونسي للفلاحة والصيد البحري، عبد المجيد الزار.

والتقى مشيشي ، بقصر الضيافة بطرابلس، نظيره الليبي عبد المجيد الدبيبة في اطار هذه الزيارة .

وتراجعت المبادلات التجارية بين تونس وليبيا في الوقت الحالي إلى أقل من مليار دينار، ، بعد أن كانت في حدود 5ر3 مليار دينار قبل سنة 2010 .

وكانت الحكومة الليبية دعت في وقت سابق الشركات التونسية، التي كانت متعاقدة في إطار برنامج “ليبيا الغد”، الذي توقف منذ سنة 2010، إلى تفعيل العقود والتفاوض معها للرجوع الى العمل، وفق تصريحات سابقة لنائب رئيس مجلس الاعمال التونسي الافريقي عصام بن يوسف.

ويمكن لهذه العقود، التي تمت في إطار البرنامح الذي انطلق العمل به منذ سنة 2006، أن يحقق رقم معاملات تتراوح بين 3 و 4 مليار دينار خاصة مع احتساب الأسعار الجديدة.

المصدر : قناة نسمة