يجتمع مجلس الأمن الدولي ، اليوم الأربعاء 12 مايو ، لعقد جلسة جديدة طارئة ، هي الثانية خلال ثلاثة أيام، لبحث التصعيد الدامي بين الفلسطينيين وإسرائيل ، بحسب ما أعلنت عنه مصادر دبلوماسية وإعلامية .

ودعت كل من تونس والنرويج والصين إلى عقد هذه الجلسة المغلقة ، في حين يتنامى القلق الدولي من تداعيات التصعيد الجديد وغير المسبوق منذ حرب 2014 في المنطقة ، والذي استمر عدة أيام حتى الآن .