وصل المبعوث الأمريكي الخاص للقرن الإفريقي جيفري فيلتمان إلى السودان، ضمن جولة إقليمية يقوم بها في محاولة لتحريك المياه الراكدة حول ملف سد النهضة.

وأفادت وكالة الأنباء السودانية الرسمية “سونا” بأن فيلتمان وصل الخرطوم صباح اليوم الجمعة بزيارة ستستغرق يومين، ومن المقرر أن يجري هناك مفاوضات مع كل من رئيس مجلس السيادة الانتقالي عبد الفتاح البرهان ورئيس الحكومة عبدالله حمدوك ووزيرة الخارجية مريم الصادق المهدي ووزير الري والموارد المائية ياسر عباس.

وأكدت الوكالة أن هذه المفاوضات ستتناول قضية سد النهضة والتوترات الحدودية بين السودان وأثيوبيا.

وكانت الخارجية الأمريكية قد أعلنت الثلاثاء الماضي أن جولة المبعوث الخاص الحالية التي تشمل أيضا كلا من مصر وإريتريا وإثيوبيا “تؤكد التزام الولايات المتحدة بقيادة جهد دبلوماسي مستمر لتسوية الأزمات السياسية والأمنية والإنسانية المترابطة في القرن الإفريقي”.

وكان فيلتمان قد زار في وقت سابق من الأسبوع الجاري مصر وإريتريا وأجرى مفاوضات مع كبار المسؤولين في هاتين الدولتين، على رأسهم الرئيسان عبد الفتاح السيسي وأسياس أفورقي.

ويأتي ذلك على خلفية زيادة التوترات حول سد النهضة، بعد إعلان إثيوبيا عن نيتها إطلاق المرحلة الثانية من عملية ملئه الصيف الماضي رغم احتجاجات من قبل مصر والسودان.

المصدر: روسيا اليوم