قضت محكمة الجنايات بالدار البيضاء في جلسة علنية، اليوم الثلاثاء 04 مايو، بالسّجن لمدّة 10 سنوات في حق شابين ينشطان ضمن شبكة عنكبوتية مختصة في تجنيد الشباب بأحياء الجزائر العاصمة، لصالح التنظيمات الإرهابية على رأسها ما يسمى”تنظيم داعش الارهابي”.

وذكرت جريدة الشروق الجزائريّة، انّ هذا التنظيم تفرعت امتداداته بعدة دول افريقية منها مصر ومالي وموريتنايا، مشيرة الى أن  الشابين كانا يتواصلان فيما بينهما عن طريق وسائل التواصل الاجتماعي.

وأظهرت نتائج التحقيق أن المتهمين ينشطان ضمن شبكة خطيرة لتجنيد المقاتلين بتنظيم داعش.

المصدر : قناة نسمة