إفتتح وزير الإقتصاد والتجارة “محمد الحويج ” ، صباح الخميس 8 أبريل ، المعرض الدولي للتمور والصناعات المصاحبة وثمار وزيت الزيتون ومهرجان العسل ومنتجات النحل بمشاركة مدير عام مركز تنمية الصادرات “محمد الديب” ووزير الصناعة والمعادن “أحمد عمر” ووزير الدولة لشؤون الإقتصادية “سلامة الغويل” وسفيرا دولتي تونس و كوريا الجنوبية لدى دولة ليبيا و وزير المالية بجمهورية مالطا ، حيث تقام فعاليات المعرض على أرض معرض طرابلس الدولي.

ووفقًا لما نشرته وزارة الإقتصاد والتجارة بحكومة الوحدة الوطنية ، أشاد وزير الإقتصاد والتجارة بجهود مركز تنمية الصادرات في تنظيم المعرض الدولي والذي ترعاه وزارة الإقتصاد والتجارة مرحباً بمشاركة الجمهورية التونسية الشقيقة ، مشددًا على أهمية دعم الصناعة الوطنية والمنتجات المحلية وإيجاد أسواق خارجية من خلال تنظيم محافل ومعارض دولياً ، مبينًا أن الدولة الليبية لديها كفاءات وقدرات تمكنها من الدخول الى الأسواق العالمية والمنافسة في عدة صناعات ومنتجات ذات جودة عالية وتطوير قطاعات الإقتصاد والصناعة المحلية من خلال عقد شراكات طويلة الأمد مع الدول الشقيقة والصديقة التي تملك تجارب رائدة في هذه المجالات.

وأكد مدير عام مركز تنمية الصادرات أن وزارة الإقتصاد والتجارة من خلال المركز تحرص على دعم الصناعة المحلية وتحقيق التنوع في الإقتصاد الوطني للمساهمة في رفع الصادرات غير النفطية.

وقام وزير الإقتصاد والتجارة رفقة الوزراء ومدير عام مركز تنمية الصادرات بجولة داخل المعرض الدولي للإطلاع على المشاركات المحلية من مختلف المناطق والمشاركات من الجمهورية التونسية.

ويستمر المعرض الدولي الثامن للتمور والصناعات المصاحبة والسادس لثمار وزيت الزيتون والمهرجان الخامس للعسل ومنتجات النحل خلال الفترة من 8 – 11 أبريل 2021 م بعدد مشاركات يتجاوز 100 منها 17 مشارك من الجمهورية التونسية.