سوق الصناعات التقليدية بمدينة غدامس ، بعد ظهر اليوم الجمعة 26 مارس ، فعاليات مهرجان أهلي تُوج بإعداد وليمة كبرى متمثلة في طبق كسكسي بحجم ضخم يكفي نحو 5 آلاف شخص .

اقرأ المزيد : طبق الكسكسي المغاربي ضمن قائمة التراث غير المادي لليونسكو .. ملف مشترك لأربع دول مغاربية ليس بينها ليبيا

وبحسب ما نشره المجلس البلدي غدامس عبر صفحته على فيسبوك ، تم تجهيز وتقديم وليمة كبرى ممثلة في قصعة الكسكسي الكبرى في جو احتفالي بهيج ، حيث قام عميد البلدية بقص الشريط ايذانا بانطلاق هذا الحدث الذي سيسجل في التاريخ التراثي الليبي العريق .

وعلى هامش هذا الحدث ستنتظم مساء اليوم وعلى مسرح مدرسة التقدم ندوة تقافية بالخصوص ، حيث سيشارك “د.حافظ الولدة” ممثل ليبيا بالمنظمة الدولية للثقافة والعلوم (اليونسكو ) بمداخلة بالخصوص .

اقرأ المزيد : “م. عبد المطلب أبوسالم” : لهذا السبب لا يمكن لليبيا التقدم لتسجيل تراثها الثقافي اللامادي لليونيسكو!!

يشار إلى أن ليبيا لا تملك حق التقديم لتسجيل تراثها اللامادي كونها لم تصادق على اتفاقية اليونيسكو لصون وحماية التراث الثقافي 2003 م ، مما جعل المنظمة توافق في ديسمبر الماضي على تسجيل طبق الكسكسي باسم كل من تونس والجزائر والمغرب وموريتانيا فقط ، فليبيا لم تقم بالتوقيع أو بطلب التقدم لتسجيل ملفها مع دول الجوار ، وفقًا لما أفاد به مستشار شؤون التراث بالهيئة العامة للثقافة “م. عبد المطلب ابو سالم ” في تصريح خاص لموقع “الهدف الإخباري” .

وأضاف “أبوسالم” أن إلى أن ليبيا لم تصادق أيضاً على اتفاقية التنوع الثقافي باليونيسكو للعام 2005 م ، وأهاب بكل المعنيين والمهتمين بذل جهودهم لحث المسؤولين على المصادقة على الإتفاقيتين دعماً للثقافة الليبية والتراث الليبي .

وأضاف أن مصادقة ليبيا على الإتفاقيتين ستمكنها من تسجيل الكثير من تراثها في مجالات مختلفة من مطبخ وأصناف الطعام وزي وطني وملابس وأغاني وألحان وألوان موسيقية وفنية وفلكلور شعبي وآلات ومعدات وصناعات تقليدية وحرفية …. الخ ، وسيمكنها من الحصول على الدعم لأن المحافظة على التراث في دولة ما هو خطوة مهمة للمحافظة على كامل التراث الإنساني .