افتتحت وزيرة الثقافة والتنمية المعرفية بحكومة الوحدة الوطنية “مبروكة توغي عثمان” ، صباح الأحد 21 مارس ، المعارض المصاحبة لاحتفالية اليوم الوطني لهوية ايموهاغ الطوارق، ، بقاعة المعارض بلد الطيوب بديوان الوزارة تحت شعار ” رسالة من عمق الصحراء” .

وتجولت الوزيرة ومرافقوها في المعرض الذي يوثق لحياة الطوارق في الصحراء ، ويقدم لمحة عن التراث الثقافي التارقي.

وألقيت في المهرجان كلمات افتتاحية ، بالإضافة لنصوص شعرية باللغة التارقية وعدد من الأوراق البحثية .

وبحسب ما نشرته الوزارة عبر صفحة الهيئة العامة للثقافة ، هدف المهرجان في برنامجه العام إلى التعريف بالثقافة التارقية وإظهار معالمها من خلال إبراز جوانب من الموروث الثقافي الأصيل، والاهتمام بالمقومات التراثية الثقافية المرتبطة بالصحراء، والمساهمة في تعزيز سياحة الثقافة والتراث والبيئة، والدعوة إلى التمسك بتراث الأجداد ونبذ الثقافة السلبية .

وشمل المهرجان ، معرض للوحات التشكيلية، ومعرض للمقتنيات والأدوات التراثية، والإشغال اليدوية ذات الصلة بالحياة اليومية لسكان الصحراء المستعملة في الزراعة ، ومنتجات النخيل من السعف والمفروشات والمنسوجات والملابس، وأدوات الطبخ القديمة المرتبطة بالتراث الصحراوي، بمشاركة عدد من الجمعيات ومنظمات المجتمع المدني المعنية بالتراث .

كما نصبت في المعرض الخيمة الجلدية التي ترمز للبيت التارقي بكل تفاصيله البسيطة والجملية مزينة بلوحات من النسيج بالألوان الزاهية والرائعة الجمال.