دعا صندوق النقد الدولي، عقب اجتماع مجلسه الإداري امس الجمعة 26 فيفري 2021، تونس إلى تخفيض كتلة الأجور والحد من دعم الطاقة مع إعطاء الأولوية للإنفاق على الصحة والاستثمار.

ولاحظ المديرون أن الدين العام التونسي سيصبح لا يحتمل ما لم يتم اعتماد برنامج إصلاح قوي وشفاف وداعم، وطالبوا في نفس الإطار من الدولة التونسية بجعل الضرائب أكثر إنصافا وداعمة للنمو، وبضرورة التشجيع على العمل من أجل تسوية الديون  والمتأخرات المتراكمة في نظام الضمان الاجتماعي .

و يعقد صندوق النقد الدولي ، سنويا ، مشاورات ثنائية مع الدول الأعضاء فيه، ثم يرسل بعثة من خبراءه الدولة لجمع البيانات الاقتصادية والمالية ، وتلتقي مع المسؤولين الوطنيين بشأن التطورات والسياسات الاقتصادية في البلاد، و بالعودة إلى المقر ، يكتب أعضاء البعثة تقريرًا يكون بمثابة إطار عمل لمداولات مجلس الإدارة.
وفي نهاية المداولات ، الرئيس التنفيذي ، بصفته رئيس مجلس الإدارة ، يلخص آراء أعضاء مجلس الإدارة ، ويتم إرسال هذا الملخص إلى سلطات الدولة المعنية .

المصدر : قناة نسمة