أحالت النيابة العامة المصرية قاتل حفيدة ونيس القذافي، آخر رئيس وزراء لليبيا في عهد الملكية، إلى محكمة الجنايات.

وجاء بأمر الإحالة أن المتهم قتل المجنى عليها، ريتاج محسن ونيس القذافي، عمدا، وأنه قام، على إثر خلاف دب بينهما لإلحاحها المستمر على طلبها الزواج منه، بدفعها من أعلى شرفة غرفة النوم الكائنة بالطابق السابع العلوي بالعين، التي استاجرها لاقامتها، فاسقطها عمدا، قاصدا من ذلك قتلها، وقد ارتطمت بالأرض فالمت بها الإصابات الموصوفة بتقرير الصفة التشريحية المرفق بالأوراق، والتي أودت بحياتها على الفور.

المصدر : روسيا اليوم