أفاد البيان الختامي لاجتماعات الأطراف الليبية في مدينة بوزنيقة المغربية، اليوم السبت، بالاتفاق على تشكيل فرق عمل تتولى اتخاذ خطوات بشأن المناصب السيادية.

وأشار البيان إلى اتفاق الأطراف على “دعم الجهود في ملتقى الحوار السياسي لتشكيل سلطة تنفيذية للمرحلة التمهيدية في ليبيا”.

وأكد البيان الختامي للمحادثات الليبية على “مراعاة التوازن الجغرافي في التعيينات إلى جانب الكفاءة”.

وكان وزير الخارجية المغربي، ناصر بوريطة، أكد في وقت سابق من اليوم وجود “تطور في الحوار السياسي الليبي على مستويات عدة وكلها عناصر تدعو للتفاؤل”.

ولفت بوريطة إلى أن بلاده “منفتحة على كل الفاعلين الليبيين، لكننا متمسكون بالشرعية المؤسساتية”.

المصدر: روسيا اليوم