أعلنت منظمة الصحة العالمية أنها ستعقد اليوم الخميس اجتماعا للجنة الطوارئ التابعة لها لمناقشة الأوضاع في العالم في ظل جائحة فيروس كورونا.

وأفادت المنظمة، في بيان أصدرته الأربعاء، بأن هذه الجلسة للجنة الطوارئ ستكون الـ6 لها حول قضية انتشار فيروس كورونا منذ 22 يناير 2020.

ومن المقرر أن تعرض المنظمة، عقب انتهاء الاجتماع، على مديرها العام، تيدروس أدهنوم غيبريسوس، والدول الأعضاء فيها الإرشادات المحدثة الخاصة بتسوية الأوضاع الوبائية.

وفي وقت سابق من اليوم قال مدير برنامج الطوارئ في منظمة الصحة العالمية، مايك رايان، إن السنة الثانية من جائحة عدوى فيروس كورونا “قد تكون أصعب” مما كان عليه الوضع سابقا “نظرا لبعض ديناميكيات انتقال المرض”.

ويواجه العالم، منذ يناير 2020، أزمة صحية حادة ناجمة عن تفشي عدوى فيروس كورونا المستجد “COVID-19″، الذي بدأ انتشاره من مدينة ووهان الصينية وأدى إلى خسائر ضخمة في كثير من قطاعات الاقتصاد خاصة النقل والسياحة والمجال الترفيهي، وانهيار البورصات العالمية وتسارع هبوط أسواق الطاقة.

وصنفت منظمة الصحة العالمية هذا التفشي جائحة يوم 11 مارس، وأصاب الفيروس حتى الآن أكثر من 90 مليون شخص في مختلف أنحاء العالم وأودى بحياة نحو مليونين منهم.

وتشهد الأوضاع الوبائية مع ذلك تدهورا كبيرا  في عدد كبير من الدول في مختلف أنحاء العالم خاصة في أوروبا وأمريكا الشمالية والجنوبية حيث تصل مؤشرات انتشار الفيروس في الأسابيع الأخيرة إلى مستويات قياسية جديدة.

المصدر: روسيا اليوم