وقعت وزارة المالية السودانية والخزانة الأمريكية اليوم الأربعاء في الخرطوم، مذكرة تفاهم لتصفية متأخرات السودان للبنك الدولي وتمكين السودان من الحصول على ما يفوق المليار دولار سنويا.

وقالت المالية السودانية في بيان لها إن المذكرة، التي وقع عليها كل من هبة محمد علي أحمد، وزيرة المالية والتخطيط الاقتصادي المكلفة، وستيفن منوشن، وزير الخزانة الأمريكي، تنص على توفير تسهيلات تمويلية لسداد متأخرات السودان للبنك الدولي والتي ستمكن السودان من الحصول على ما يزيد عن مليار دولار سنويا من البنك الدولي لأول مرة منذ 27 عاما.

واعتبر البيان استعادة الحصول على تمويل المؤسسات المالية الدولية “إنجازا للحكومة الانتقالية وخطوة مهمة في طريق البلاد نحو إعفاء الديون والاستفادة من منح المؤسسة الدولية للتنمية لتمويل مشاريع البنى التحتية الكبرى وغيرها من المشاريع التنموية في جميع أنحاء السودان”.

وتأتي هذه الخطوة غداة توقيع وزير الخارجية الأمريكي مايك بومبيو على قرار شطب السودان من قائمة الدول الراعية للإرهاب، بعد أن وافقت واشنطن على ذلك في 14 ديسمبر 2020، وإعادة الحصانة السيادية للسودان في 22 ديسمبر 2020.

المصدر: روسيا اليوم