قال قائد القوات الجوية في الحرس الثوري الإيراني اللواء علي حاجي زاده، إن قوات البحرية الأمريكية باتت هدفا سائغا لإيران في مياه الخليج.

وأضاف أنه “إذا ارتكبت أمريكا أي خطأ مع إيران يمكننا استهداف قواتها على بعد 700 كم عن السواحل الإيرانية”.

ومن جانبها أعلنت وزارة العدل الأمريكية رصد 7 ملايين دولار لضحايا الإرهاب “الذي ترعاه طهران” من أموال إيرانية صادرتها واشنطن.

وأشارت في بيان لها إلى أن “الأموال كانت حصة الولايات المتحدة في مصادرة مدنية استهدفت محاولات انتهاك العقوبات المفروضة على إيران بتحويلات احتيالية لنحو مليار دولار من الأموال المملوكة لإيران إلى حسابات حول العالم”.

وقال مساعد المدعي العام الأمريكي بالإنابة ديفيد بيرنز، إن “الأموال المصادرة اليوم كانت مخصصة لفائدة الجهات الإجرامية التي شاركت في مخطط تفصيلي لخرق العقوبات الأمريكية ضد إيران، إحدى الدول الراعية للإرهاب في العالم”.

المصدر: روسيا اليوم