قالت وزيرة التجارة التركية روهصار بكجان، إن أنقرة ولندن تهدفان بالمرحلة الأولى من اتفاقية التجارة الحرة لرفع حجم التبادل التجاري إلى 20 مليار دولار، ما بعد جائحة كورونا.

جاء ذلك في تصريح للأناضول، عقب إبرام اتفاقية التجارة الحرة مع بريطانيا، الثلاثاء.

وأشارت إلى أن تركيا ترتبط مع الاتحاد الأوروبي باتفاقية اتحاد جمركي منذ 25 عاما، وأن بريطانيا انسحبت من “الاتحاد الجمركي” في يناير / كانون الثاني 2020، على أن تتم الإجراءات المتعلقة بالانسحاب بنهاية العام.

ولفتت إلى انتهاء التعاون بين تركيا وبريطانيا في إطار اتفاقية الاتحاد الجمركي، بتاريخ 1 يناير 2021، مشيرة أن اتفاقية التجارة الحرة مع بريطانيا تعد بمثابة أرضية تهدف للحفاظ على حقوق ومكتسبات رجال الأعمال والمصدرين على مدى 25 عاما.

وأوضحت أن اتفاقية التجارة الحرة خطوة أولى في سبيل اتفاقية أوسع نطاقا مع بريطانيا، مشيرة إلى أن البلدين يهدفان لتوسيع الاتفاقية بحيث تشمل مجالات غير مدرجة في اتفاقية الاتحاد الجمركي، مثل الخدمات، والاستثمار، والمنتجات الزراعية.

وأكدت على تعزيز علاقات التعاون الثنائي بين بلادها وبريطانيا بفضل الاتفاقية، مضيفة أن الهدف الأولي هو رفع حجم التجارة 20 مليار دولار، في مرحلة ما بعد كورونا.

وأشارت إلى تركيا تأتي في مقدمة الدول من حيث احتضان المشاريع الاستثمارية البريطانية، إذ تبلغ قيمتها نحو 11 مليارا و600 مليون دولار.

وأردفت أن تركيا تعد قاعدة إنتاج وتصدير وفق المعايير الأوروبية منذ 25 عاما، بفضل موقعها الجغرافي، ومواردها البشرية، واليد العاملة المؤهلة، مؤكدة أنها تعتبر مركز استقطاب للمستثمر البريطاني والدولي على حد سواء.

المصدر : وكالة الأناضول