أكد الناطق الرسمي باسم المحكمة الابتدائية بسوسة 1 جابر الغنيمي ،مساء الإثنين 21 ديسمبر ، أن قاضي التحقيق بالمحكمة الابتدائية بسوسة أصدر 8 بطاقات إيداع بالسجن في ما يتعلق بقضية ما يعرف ب”نفايات ايطاليا”.

وقال الغنيمي أن بطاقات الإيداع بالسجن صدرت ضد كل من وزير البيئة المقال مصطفى العروي ومدير في الوكالة الوطنية للتصرف في النفايات ومدير في الوكالة الوطنية لحماية المحيط و موظف بالإدارة الجهوية للبيئة بسوسة وصاحب مخبر خاص بالعاصمة و مدير عام وكالة التصرف في النفايات و مدير في وكالة حماية المحيط ومدير في وكالة التصرف في النفايات، وذلك في ما يتعلق بقضية توريد النفايات من إيطاليا.

كما أذن  قاضي التحقيق بالمحكمة الابتدائية بسوسة أذن بإطلاق سراح 4 موقوفين على ذمة القضية وهم عميد بالديوانة التونسية وموظف بالبريد ورئيس ديوان وزير البيئة المقال ووسيط جمركي.

وأشار الغنيمي إلى أن قاضي التحقيق بالمحكمة الابتدائية بسوسة أبقى على ال 10 المتهمين في القضية الذين مثلوا الاثنين أمام قاضي التحقيق في حالة تقديم في حالة سراح، من بينهم وزير البيئة السابق شكري بن حسن .

المصدر : قناة نسمة