نال النجم الأرجنتيني ليونيل ميسي، قائد برشلونة الكتالوني، الجمعة، جائزة بطل السلام لعام 2020، والتي يتم تقديمها من قبل مؤسسة السلام والرياضة التابعة لأمير موناكو ألبرت الثاني.

وكتب ميسي، عبر حسابه على “إنستغرام”: “يشرفني حقا أن يتم الاعتراف بي كمثال للعب النظيف، ولالتزامي الاجتماعي مع جائزة بطل السلام للعام 2020”.

وختم: “شكرا للسلام والرياضة على هذا التقدير الجميل”.

وليس للجائزة علاقة بالإنجازات الرياضية، ولكنها تمنح بناء على اللعب النظيف داخل الملعب من ناحية والدور المجتمعي في تحقيق السلام والعدل في المجتمع.

وتريد المنظمة المحايدة والمستقلة استغلال كرة القدم والأنشطة الاجتماعية في تحقيق أشياء مميزة للمجتمعات.

وتعمل المنظمة في مناطق حول العالم ابتعدت فيها المجتمعات عن بعضها البعض وفشلت السياسات التقليدية في إقامة حوار يؤدي إلى السلام.

ولم يقدم ميسي العام الأفضل له في 2020 على الإطلاق تحت قيادة المدرب الهولندي رونالد كومان، في ظل البداية الأسوأ بتاريخ النادي الكتالوني.

يذكر أن النجم البالغ 33 عاما خسر لقب “الأفضل” الذي يمنحه الاتحاد الدولي لكرة القدم “فيفا” لأفضل لاعب في العالم كل عام، لصالح البولندي روبرت ليفاندوفسكي.

المصدر: روسيا اليوم