الهدف الإخباري – خاص

أفاد مستشار شؤون التراث بالهيئة العامة للثقافة “م. عبد المطلب ابو سالم ” في تصريح خاص لموقع “الهدف الإخباري” ، بأن ليبيا لا تملك حق التقديم لتسجيل تراثها اللامادي كونها لم تصادق على اتفاقية اليونيسكو لصون وحماية التراث الثقافي 2003 م .

وأضاف “ابوسالم” أنه منذ بداية عام 2018 م تم تشكيل لجنة من قبل الهيئة العامة للثقافة مكونة من 5 من المختصين برئاسته ، وتم تقديم مذكرة لوزارة الخارجية بحكومة الوفاق الوطني تفيد بضرورة مصادقة ليبيا على هذه الاتفاقية حتى يمكنها تسجيل كل تراثها اللامادي ، وحمايته من الضياع أو السرقة ، لكن لم يصل أي رد من الوزارة حتى الآن .

وتسمح اليونيسكو ان تقوم الدولة بتسجيل عنصر واحد ، وكذلك أن تشترك أكثر من دولة في تسجيل عنصر واحد ، وعلى سبيل المثال اشتراك 10 دول في تسجيل النخلة كتراث لا مادي في السنة الماضية .

اقرأ المزيد : هل يدرج الكسكسي في التراث الثقافي اللامادي لليونسكو؟

وأشار “ابوسالم” إلى أن ليبيا لم تصادق أيضاً على اتفاقية التنوع الثقافي باليونيسكو للعام 2005 م .

وأهاب بكل المعنيين والمهتمين بذل جهودهم لحث المسؤولين على المصادقة على الإتفاقيتين دعماً للثقافة الليبية والتراث الليبي .

وأضاف أن مصادقة ليبيا على الإتفاقيتين ستمكنها من تسجيل الكثير من تراثها في مجالات مختلفة من مطبخ وأصناف الطعام وزي وطني وملابس وأغاني وألحان وألوان موسيقية وفنية وفلكلور شعبي وآلات ومعدات وصناعات تقليدية وحرفية …. الخ ، وسيمكنها من الحصول على الدعم لأن المحافظة على التراث في دولة ما هو خطوة مهمة للمحافظة على كامل التراث الإنساني .