أعلن وزير الخارجية الإيطالي، لويجي دي مايو، أن بلاده تستعد لعقد تعاونات جديدة مع تركيا في مجالات البنية التحتية، والطاقة والنقل.

جاء ذلك في كلمة له خلال مشاركته، عبر تقنية الفيديو كونفرانس، بالاجتماع الثاني للجنة التجارية والاقتصادية المشتركة بين تركيا وإيطاليا، بمشاركة وزيرة التجارة التركية، روهصار بيكجان.

وأوضح الوزير الإيطالي أن أهداف تركيا لعام 2023، تحمل في طياتها المزيد من الفرص، وبالأخص في مجال الاستثمارات والبنية التحتية.

وأشار إلى أن التعاون القائم بين أنقرة وروما في مجال الخطوط الحديدية، ستشهد تطوراً خلال الأشهر المقبلة.

وأضاف أن تركيا وإيطاليا تستهدفان معاً تنويع مصادر الطاقة، وتحسين وتنويع العرض الخاص بهذا القطاع.

وشدد على أهمية تطوير علاقات البلدين، وانعكاسات ذلك على نموهما الاقتصادي.

يُذكر أن التبادل التجاري بين تركيا وإيطاليا، بلغ حوالي 7.5 مليارات دولار، خلال الربع الأول من العام الجاري، مسجلاً تراجعاً بنسبة 20.7 بالمئة جراء تفشي فيروس كورونا.

المصدر : وكالة الأناضول