قال أحمد أبو الغيط أمين عام جامعة الدول العربية إن خسائر ليبيا الاقتصادية منذ 2011 وصلت إلى 500 مليار دولار، مستشهدا على ذلك بتقرير صدر الأحد عن مؤسسة اقتصادية تابعة للأمم المتحدة.

وأكد في حديثه لقناة “القاهرة والناس” أنه “لو استمرت الأوضاع المتدهورة في ليبيا لمدة خمس سنوات أخرى سيصل الإهدار والخسائر إلى تريليون دولار”.

وأشار إلى أن ما حدث في عام 2011 من احتجاجات في الدول العربية مأساة كبيرة، رافضا وصف هذه الأوضاع بأنها ثورات الربيع العربي.

وأضاف: “ما حدث في 2011 مأساة وليس ربيعا، والربيع هو أن تتفتح الزهور والورود، ولكن ما رأيناه في المنطقة العربية لا يصدق، فالقتل انتشر بصورة كبيرة”.

المصدر: روسيا اليوم