دعت رئاسة مجلس النواب الليبي، أمس الأحد، إلى عقد جلسة خاصة للبرلمان استجابة لدعوات أعضائه المجتمعين في اللقاء التشاوري الذي انعقد بمدينة طنجة في المغرب.

وطلبت رئاسة البرلمان من اللجنة العسكرية 5+5 الخاصة بالمسار الأمني والعسكري برعاية الأمم المتحدة ، إلى تحديد المدينة الأنسب لعقد هذه الجلسة، واتخاذ ما يلزم من إجراءات لضمان أمن وسلامة النواب.

وقالت رئاسة المجلس في بيان، إن “جدول أعمال الجلسة يتضمن مناقشة مخرجات الحوار السياسي بما لا يتعارض مع الإعلان الدستوري وتعديلاته الأحد عشر، وتشكيل لجنة إعداد مقترح توافقي لتعديل النظام الداخلي”.

ونوه البيان بأنه عند طلب تغيير رئاسة المجلس ينظر للدستور والقانون واللائحة الداخلية.

المصدر: روسيا اليوم