قامت اللجنة المختصة بالمقابر الجماعية بترهونة بتسليم رفات جثثين لذويهما بعد التعرف عليهما، وذلك يوم أمس الخميس 26 نوفمبر .

وبحسب ما نشرته وزارة العدل بحكومة الوفاق الوطني ، جرى التسليم بإشراف مكتب النائب العام، وبحضور أعضاء اللجنة المكلفة بالمقابر الجماعية ومدير إدارة الطب الشرعي والتحاليل ومدير التحري والتحقيقات الجنائية ومسؤول استيفاء البيانات الشخصية بمصلحة السجل المدني بوزارة الداخلية، وذلك بعد استكمال إجراءات التعرف الثانوية من قبل فريق اللجنة المختصة من خلال الملابس والعلامات المميزة بالجثة وأخذ العينات اللازمة.

يشار إلى أن الجثتين تم العثور عليهما في المقابر الجماعية بمشروع الربط بالمدينة، وتعودان للمواطنين ( سعيد مصباح فرج )، و ( أحمد سالم امعيقل )، حيث تم تسليمهما لذويها بمقر الطب الشرعي – طرابلس .