سبها – محمد عبد الله محمد

في إطار التخفيف من معاناة المواطن في الحصول على غاز الطهي في مدينة سبها ، يتم حالياً توزيع اسطوانات الغاز يومين في الأسبوع ، بواقع شاحنة في اليوم حمولتها 300 اسطوانة غاز تقريباً .

وبتنسيق بين المجلس البلدي سبها وشركة البريقة لتسويق النفط وشباب “حراك ثورة الفقراء” ، يجري تدريجياً إنهاء أزمة غاز الطهي بالمدينة ، بحسب ما أفاد به “علي عمر ” عضو  الحراك ، حيث يستلم شباب الحراك عدد شاحنتين من غاز الطهي أسبوعياً يتم توزيعها على الأحياء التي لم تتحصل على حصتها .

ويشرف أعضاء فريق الحراك على تنظيم العمل وإجراء عملية التوزيع بصورة منظمة وسلسة ودون مشاكل ، عبر وقوف المواطنين في طوابير بانتظام ، وتجري عملية التوزيع بمقر شركة الكهرباء ، ويتم تخصيص اسطوانة واحد للمواطن كي يتمكن أكبر عدد من المواطنين من الحصول على غاز الطهي ، ويبلغ سعر الإسطوانة 20 د.ل ، وهو سعر مقبول مقارنة بما هو موجود بالسوق السوداء ، حيث فاق سعر الإسطوانة 200 د.ل في بعض الأحيان .