نعى المجلس الرئاسي لحكومة الوفاق الوطني بمزيد من الأسى والحزن وفاة الشاعر والأديب “د. عبد المولى البغدادي” ، الذي وافته المنية صباح اليوم الجمعة بمدينة طرابلس ، متأثراً بإصابته بفيروس كورونا .عن عمر 82 عاماً .

كما نعته الهيئة العامة للثقافة بحكومة الوفاق الوطني وكافة القطاعات الإعلامية والثقافية والأدبية والفنية الليبية ، وتناقلت عديد صفحات التواصل الإجتماعي خبر الوفاة وتعازي محبي الشاعر الكبير بمزيد من الأسى والحزن ، مع إعادة نشر بعض الأبيات من شعره .

يذكر أن آخر نشاط للفقيد من تنظيم الهيئة العامة للثقافة كان أصبوحة ثقافية للإحتفاء بكتاب ” أما للكره والبغضاء حد ” للكاتب يونس الفنادي نظمه منتدى عروس البحر التابع للهيئة العامة للثقافة، صباح الثلاثاء 27 اكتوبر الماضي ، وتضمنت الأصبوحة حفل توقيع كتاب ” أما للكره والبغضاء حد ” للكاتب والإعلامي يونس الفنادي، حضره رئيس الهيئة العامة للثقافة “حسن اونيس” وعدد من المثقّفين والشعراء والكُتّاب و المهتمين بالشأن الثقافي ، والكتاب تناول إحدى قصائد الشاعر الراحل “أما للكره والبغضاء حد” بالنقد .

يذكر أن الهيئة العامة للثقافة قد نعت خلال شهر نوفمبر الجاري وفاة الإعلامي والمسرحي الكبير “إبراهيم العريبي” ، الذي أسهم بشكل كبير في إثراء الحركة الفنية والإعلامية الليبية ، وعرف بعشقه للعمل الإعلامي والفني وجدارته في إدارة المسؤوليات التي كلف بها لنحو أربعة عقود ، كما نعت أيضاً وفاة الفنان “عبدالرحمن مفتاح المحجوب” .