شهدت القنصلية الفرنسية في مدينة طنجة المغربية، شمالي المملكة، استنفارا أمنيا كبيرا، صباح الخميس، بعد العثور على جثة القنصل العام للبلد الأوروبي، دونيس فرنسوا، مشنوقا داخل غرفته.

وبحسب المعلومات المتوفرة، فإن القنصل الفرنسي البالغ من العمر 55 سنة أقدم على الانتحار بواسطة حبل داخل بيته.

ويروج في الأوساط الإعلامية بأن فرنسوا تقدم بطلب إعفائه من مهامه بسبب مشكلات شخصية ، بعد أسابيع قليلة على تعيينه قنصلا بطنجة.

وفتحت المصالح الفرنسية ، تحقيقا عاجلا لمعرفة دوافع إقدام القنصل الفرنسي على الانتحار، وسط استنفار كبير من طرف السلطات المحلية والأمنية بمدينة طنجة.

وكان دونيس فرنسوا قد عين، منتصف شهر سبتمبر الماضي، على رأس قنصلية فرنسا بطنجة، خلفا للقنصل تيري فالات.

المصدر : sky news arabia