وصلت إلى قاعدة ” مروى ” الجوية بجمهورية السودان وحدات من القوات الجوية وعناصر من قوات الصاعقة المصرية للمشاركة فى تنفيذ التدريب الجوى المصرى السودانى المشترك ” نسور النيل – 1″ ، ويعد هذا التدريب الأول بين البلدين ويستمر حتى 26 نوفمبر الجاري .

وبحسب ما نشره المتحدث العسكري للقوات المسلحة المصرية عبر صفحته على فيسبوك ، يأتى “نسور الليل -1” فى إطار خطة التدريبات المشتركة للقوات المسلحة المصرية مع الدول الشقيقة والصديقة .

ومن المقرر أن يشهد التدريب تنفيذ العديد من الأنشطة والفعاليات من بينها تخطيط وإدارة أعمال قتال مشتركة بين القوات الجوية المصرية والسودانية , وقيام المقاتلات متعددة المهام من الجانبين بالتدريب على تنفيذ عدد من الطلعات الجوية الهجومية والدفاعية على الأهداف موضوع التدريب ، وتدريب قوات الصاعقة على أعمال البحث والإنقاذ القتالى .

وبدء التدريب بتنفيذ العديد من المحاضرات النظرية والعملية والتى تساهم فى توحيد المفاهيم وتبادل الخبرات بين الجانبين .

كما يأتى التدريب فى إطار دعم علاقات التعاون العسكرى المشترك بين القوات المسلحة لكلا البلدين ، وتعزيز القدرة على إدارة أعمال جوية مشتركة بإستخدام أسلحة الجو المختلفة .