أعلنت المؤسسة الوطنية للنفط انها تمكنت من رفع معدلات الانتاج الى 1036035 برميل نفط في اليوم.

وأضافت أن الفضل في ذلك لله اولاً ثم للعاملين بقطاع النفط بمختلف مناطق ليبيا، والذين تمكنوا من تحقيق هذه الإنجازات الكبيرة، والتي لم تكن لتتحقق لولا تكاتفهم، وجهودهم الاستثنائية التي بُذلت في ظروف صعبة للغاية، وخاصة الظروف المالية الحالية التي يمرّ بها القطاع.

ونوهت أن الجدير بالذكر : أنها تواجه صعوبات مالية جمّة وشح كبير في ميزانياتها، أدى لتراكم الديون على شركات القطاع و تأخر كبير لمرتبات شركاتها الخدمية .

وأكدت المؤسسة أنها ربما لن تكون قادرة على المحافظة على مستويات الإنتاج الحالية بل من الممكن انخفاضه او ايقافه بالكامل في ظل تلكؤ بعض الجهات وعرقلتها لجهود المؤسسة لزيادة الانتاج والنهوض بإقتصاد الوطن من جديد.