أقيمت أول صلاة جمعة اليوم، بأول مسجد في العاصمة اليونانية أثينا تم تدشينه في الـ2 من نوفمبر الحالي.

وفي نطاق تدابير مكافحة فيروس كورونا، اقتصرت الصلاة على 12 شخصا (9 رجال و3 نساء) مع مراعاة قواعد المسافة وارتداء الكمامة.

وخلال خطبة الجمعة، “تم التأكيد على أهمية المساجد، وأنها في زمن النبي محمد عليه الصلاة والسلام ، لم تقتصر فقط على العبادة، إنما كانت محاكم ومدارس”.

وتقرر بناء المسجد عام 2006، إلا أن الموانع القانونية وردود فعل اليمين المتطرف باليونان أخرت البدء في إنشائه 10 أعوام، وهو الأول من نوعه منذ 200 عام.

واستغرقت أعمال التخطيط والبناء 14 عاما، وتبلغ مساحة المسجد 850 مترا، ويتسع لـ350 شخصا، ولا يضم مئذنة.

وإمام المسجد محمد زكي البالغ 49 عاما، وهو مواطن يوناني من أصل مغربي.

المصدر: روسيا اليوم