أعلن الاتحاد الدولي لكرة القدم (الفيفا) يوم الخميس إنه يبحث إمكانية تأجيل مباريات في تصفيات كأس العالم 2022 في آسيا من المقرر إقامتها في وقت لاحق من شهر مارس الجاري بسبب انتشار فيروس كورونا.
وبحسب (وكالة رويترز) فإنه قد تقرر من قبل نقل مباراتي الصين المقررتين على أرضها أمام المالديف وخارج ملعبها في مواجهة منتخب جوام إلى بوريرام في تايلاند حيث ستقام خلف أبواب مغلقة ودون جمهور .
وقال الفيفا في بيان ”سيتم بحث اقتراح رسمي بتأجيل المباريات المقبلة في تصفيات آسيا المؤهلة لكأس العالم 2022 وتصفيات كأس آسيا 2023 مع الاتحادات ذات الصلة” مضيفاً أنه بالنسبة له وللاتحاد الآسيوي لكرة القدم فإن سلامة وصحة جميع الأفراد المرتبطين بمباريات كرة القدم تبقى على رأس الألويات.“
يشار إلى أن أكثر من عشر مباريات أخرى مقررة في انحاء القارة في 26 و31 من مارس آذار الجاري قد يتم إعلان تأجيلها بناء على قرارات (الفيفا) .