ذكرت وكالة (فرانس 24) أن الرئيس الفرنسي (إيمانويل ماكرون) عقد اجتماعاً مساء الأحد لمجلس الدفاع ، وتم في الإجتماع بحث تطورات الوضع الصحي والإجراءات المزمع اتخاذها .
و بلغ عدد الحالات المصابة بفيروس كورونا منذ نهاية يناير الماضي ألف حالة تقريباً فيما بلغت حالات الوفاة 19 حالة ، الأمر الذي دفع بالسلطات الفرنسية إلى مواصلة الجهود لمحاولة احتواء انتشار الفيروس .
يذكر أن دولاً مجاورة لفرنسا تعاني من انتشار الفيروس أيضاً وبحسب موقع منظمة الصحة العالمية فإن مجموع الحالات المؤكدة في أوربا بلغ 9,389 حالة ومجموع الوفيات المؤكدة بلغ 255 وفاة ، ويبلغ عدد الحالات المؤكد إصابتها في إيطاليا بحسب المنظمة 5,883 حالة لتكون بذلك الأولى أوربياً والثانية عالمياً بعد الصين .
ويواصل الفيروس غزوه بقية دول العالم حيث قالت (فضيلة الشايب) المتحدثة باسم منظمة الصحة العالمية لـوكالة (شينخوا) ، إن 101 دولة ومنطقة سجلت حالات إصابة مؤكدة بكوفيد-19، حتى صباح اليوم الأحد .