أعلنت وزارة الداخلية بحكومة الوفاق الوطني أنه عقد اليوم الأحد 18 اكتوبر بديوان الوزارة بطرابلس إجتماع برئاسة “محمد الشيباني” وكيل وزارة الداخلية لشؤون الهجرة غير الشرعية وبحضور عميد “محمد المداغي” مساعد وكيل الوزارة للشؤون الامنية، وعميد “المبروك عبدالحفيظ” رئيس جهاز الهجرة غير الشرعية، وعميد “خالد بكرة” رئيس جهاز المباحث الجنائية، وعميد “محمد النويصري” مدير الادارة العامة لامن السواحل، وعميد “محمد فتح الله” مدير الادارة العامة للدعم المركزي، وعقيد “محمد بريدعة” مدير ادارة العمليات بجهاز الهجرة، وعقيد “عثمان الميري” عن ادارة العمليات الامنية.

وتم خلال الإجتماع مناقشة المذكرة التي تقدم بها رئيس جهاز الهجرة غير الشرعية بشأن اعادة النظر في هيكلية مراكز الايواء واهم الصعوبات التي تواجه الجهاز في هذا الموضوع.

وخلص الاجتماع على الاتفاق لتنفيذ الخطة التي تقدم بها رئيس جهاز الهجرة غير الشرعية والمتمثلة في قفل مراكز الايواء على طول الشريط الساحلي والاستعانة بمراكز أخري خارج المدن الساحلية وذلك لمحاولة السيطرة على هذه الظاهرة ، وذلك بتسيير دوريات صحراوية للسيطرة وتجفيف المنابع الرئيسية للمهاجرين ، والحد من تفشي هذه الظاهرة ، وكذلك الدعم المالي اللازم لكل هذه العمليات ، واعادة النظر في التعامل مع المنظمات الدولية التي لاتربطنا بها اي اتفاقيات.