افتتح مساء أمس السبت 17 أكتوبر2020 مهرجان السلام للفروسية والشعر الشعبي، في نادي سيلين بمدينة الخمس ، برعاية الهيئة العامة للثقافة .

الافتتاح كان بحضور “حسن فرج أونيس” رئيس الهيئة العامة للثقافة، و”مكرم اليسير” مدير مكتب الهيئة ببلدية الخمس وعدد من أعيان المدينة ، وعدد من مدراء الإدارات بديوان الهيئة وعدد من مدراء مكاتب الهيئة بالبلديات وبحضور غفير من فرسان ليبيا وجمهور من محبي وعشاق الفروسية والشعر الشعبي.

وبحسب ما نشرته الهيئة العامة للثقافة بصفحتها على فيسبوك ((ألقى الأستاذ حسن أونيس كلمة رحب فيها بالحضور والفرسان و الشعراء المشاركين، وأكد إن هذه التظاهرة تأتي في ظروف تستدعي تكاثفنا من أجل السلام والمصالحة، وإن هذا اللقاء يعبر عن قدرة الليبيين على تجاوز المحن والمآسي التي تواجههم، ومن هنا جاء دور الهيئة العامة للثقافة الوطني في دعم ورعاية هذا المهرجان الذي يمثل قيم الموروث الثقافي والانتماء للوطن، ويحكي فروسيتهم التي دافعوا بها عن وحدة وحرية وسيادة واستقلال بلادهم في ملاحم بطولية شهد لها الأعداء قبل الأصدقاء.

و انطلق المهرجان بعروض أعقاد الميز الشعبي للفروسية بمشاركة المئات من الفرسان من مختلف أنحاء ليبيا، ويهدف هذا المهرجان للحفاظ على هذا الموروث الثقافي المتمثل في الميز الشعبي والشعر الشعبي، الذي له تقاليد عريقة في التشبت والارتباط بالفروسية التي تحمل معاني عديدة في تاريخنا ، كما أضفت مشاركة الشعراء الشعبيين في المهرجان أجواء رائعة بأشعارهم التي تغنت بالوطن وحب ليبيا والسلام والمصالحة .)) .

ويستمر المهرجان إلى اليوم الاحد 18 اكتوبر .