لقى ستة نزلاء حتفهم في أعمال شغب في سجن إيطالي اليوم الإثنين ، حيث ذكرت (رويترز) أن النزلاء الستة قتلوا في أعمال شغب في سجن إيطالي ، واحتُجز حراس رهائن في سجن آخر مع انتشار الاضطرابات في السجون في أنحاء البلاد بسبب تدابير لاحتواء فيروس كورونا المستجد تشمل قيودا على الزيارات ، وأن مرسوماً للطوارئ صدر أمس الأحد حول فرض الحكومة قيودا على الاتصال المباشر بين السجناء وعائلاتهم ، وأنه سيتم السماح للسجناء بالتواصل مع الزائرين عن طريق الهاتف أو غيره من وسائل الاتصال عن بعد بموجب الإجراءات المعمول بها حتى 22 مارس الجاري .
وأضافت (رويترز) أن الحكومة الإيطالية فرضت عزلا فعليا للعديد من المناطق الشمالية الغنية التي تقع في قلب انتشار العدوى، في محاولة لاحتواء الفيروس الذي أدى إلى وفاة 366 شخصا حتى يوم الأحد .
كما ذكرت أن مدير إدارة السجون الإيطالية (فرانشيسكو باسينتيني) قال مقابلة تلفزيونية، إن ثلاثة سجناء لقوا حتفهم داخل سجن في بلدة مودينا الشمالية، وتوفي ثلاثة آخرون بعد نقلهم من السجن ، مضيفاً (كانت هناك سلسلة من عمليات التمرد في أنحاء البلاد) .
وبحسب (رويترز) فإن فيديو بثه التلفزيون الإيطالي أظهر الشرطة وسيارات الإطفاء خارج سجن بينما تصاعد دخان أسود إلى السماء .
يذكر أن احصائيات اليوم بشأن الإصابات والوفيات في أوربا بحسب ما أورده موقع منظمة الصحة العالمية على الإنترنت تفيد بأن عدد الحالات المصابة بلغ 12,448 حالة فيما بلغ عدد الوفيات 409 حالة وفاة جراء الإصابة بفيروس كورونا (كوفيد-19) .