سبها – ابراهيم ارويشد

الدورة الخامسة لمعرض ليبيا الزراعي في تمنهنت كانت لهذا العام مختلفة .

حيث تم تقليص مدة المعرض إلى يومين بدلاً من 5 أيام ، كما تم التشديد على تطبيق الإجراءات الوقائية للحد من انتشار فيروس كورونا .

وبرغم تعدد المشاركات في المعرض إلا أن أغلب العارضين يشتكون من الركود وضعف نسبة الإقبال في كل سنة عن سابقتها .

البعض يعزو السبب إلى نقص وغلاء الوقود ، وانقطاع الكهرباء ، وبعض الأمراض النباتية والآفات الزراعية التي تؤثر على كمية وجودة الإنتاج ، والتي يكافح المزارعون للقضاء عليها ، ويناشدون المسؤولين لتوفير الدعم اللازم لهم في ذلك ، ولتوفير فرص جيدة للتسويق .